الأخبار

صحيفة القدس تنشر اعلانا لمؤسسة استيطانية يتعلق بمصادرة أراض بالضفة

ادانت نقابة الصحفيين مواصلة صحيفة القدس نشر اعلانات تخدم مؤسسات وأذرع الاحتلال وسياساته الاستيطانية والتهويدية، والتي كان آخرها اعلان لمؤسسة صهيونية استيطانية يتعلق بمصادرة أراض في قرية مسافر يطا بالخليل، نُشر على صفحات الصحيفة أول أمس.

واعتبرت النقابة أن ايغال إدارة الصحيفة في نشر اعلانات تخدم سياسات الاحتلال ومؤسساته المختلفة، ونشر مضامين صحفية تطبيعية، وإدارة ظهرها لكل الأصوات والمطالبات الوطنية بالكف عن لعب هذا الدور، يضعها في صف الخارجين عن النهج الاعلامي الوطني.

ودعت النقابة كافة المعلنين في الصحيفة، من مؤسسات رسمية وأهلية وشركات القطاع الخاص إلى مقاطعة الاعلان في الصحيفة.

كما دعت نقابة الصحفيين المواطنين إلى مقاطعة شرائها، حتى تتوقف عن نشر مثل هذه الاعلانات والمضامين، وتلتزم بالنهج الاعلامي الوطني.

ودعت النقابة الزملاء الصحفيين العاملين في الصحيفة الذين تعتز بهم وبدورهم المهني والوطني، إلى القيام بكل ما شأنه أن يوقف ادارة الصحيفة عن تماديها في هذه التوجهات، وتصويب بوصلتها نحو القدس التي تحمل اسمها، ونحو خدمة القضايا الوطنية، كما دعت القوى والمؤسسات المقدسية إلى اتخاذ موقف حازم تجاه إدارة الصحيفة والضغط عليها لتصويب موقفها وموقعها.

** الصورة ارشيفية