الأخبار

شركة كهرباء الشمال توضح أسباب انقطاع التيار الكهربائي

مشتركينا الأعزاء في محافظة نابلس:
نبرق لكم بالتحية الحارة، ونؤكد مواصلتنا لجهودنا ممثلة بالإدارة والعاملين والطواقم الفنية والطوارئ على تقديم أفضل خدمة بقدر المستطاع، ونؤكد لكم بذل طواقمنا في الميدان خلال المنخفض الجوي أقصى جهود ممكنة لتوصيل الخدمة والاستجابة السريعة لأي خلل أو عطل، رغم الخطر الشديد الذي يلازم فرق الطوارئ خلال المنخفضات والأمطار، مقدرين لكم صبركم وتقديركم لجهود عاملينا الذين لم يتوقفوا للحظة واحدة عن متابعة أي شكاوى أو تبليغات حول أي أعطال.

وبخصوص الشكاوى عن قطع التيار الكهربائي، أو عدم الالتزام احيانا بجدول القطع المعلن من طرفنا، فإننا نود أن نوضح ما يلي:
١. قدرة الشبكة خلال المنخفضات تصل إلى مراحل تفوق قدرتها وتتسبب انقطاعات وتشويشات يومية على شبكاتنا، ما يؤثر وبصورة سلبية على الشركة في العديد من النواحي المادية والإدارية والفنية ويثقل كاهلها في آليات التعامل مع المشتركين.
٢. ويعود سبب ذلك، لنقص القدرة الكهربائية المزودة لنقاط الربط والمماطلة والتسويف الإسرائيلي بتشغيل محطة صرة، اضافة إلى الطلبات المفاجئة من “القُطرية الإسرائيلية” بتخفيف القدرات الكهربائية على نقاط الربط، خصوصاً في ظل هذه الأحوال الجوية.
٣. تجاوزات البعض المتمثلة بالاعتداء على الشبكة، وسرقة التيار الكهربائي.
إن هذه الأمور مجتمعة، تحدث تشويشات وانقطاعات نعلم مدى صعوبتها على حياتكم اليومية وعلى أعمال المشتركين بشكل عام.
إننا معكم مستاءون من هذا الوضع الذي نعيشه والتسويف والمماطلة في تشغيل نقطة الربط، ونشد على أيديكم من أجل إعلاء صوتنا في كافة الأماكن ليكون صوتا واحدا.
وهنا نود الإشارة أننا نتسلح بالتزامنا بدفع الفواتير ومستحقاتنا الشهرية بشكل منتظم، ولا يوجد أي ديون مستحقة علينا، ولا يوجد أي تبريرات مالية أو فنية لعدم تشغيلها.

مشتركينا الكرام، نحن منكم وإليكم، وموظفينا والعاملين في الشركة هم أهلكم وجيرانكم وأبناء شعبكم، وهم يبذلون كل جهدهم ليكون الرضى هو عنوانكم، إذا قصرنا فنحن بشر، مقدرين لكم تفهمكم وخاصة في هذه الظروف التي يعانيها شعبنا في كل مكان.

كما أننا نعبر عن استيائنا الشديد والمرفوض لبعض الانتقادات والمس بالأعراض، والكلام الجارح الخارج عن كافة الأعراف والقيم الوطنية والأخلاقية، وهي بكل تأكيد لا تعبر عن أخلاق نابلس العظيمة بأهلها ومؤسساتها.

آملين من الجميع تفهم هذا الوضع الخارج عن إرادتنا جميعا ، والتحلي بالصبر لحين تشغيل والانتهاء من محطة صرة في القريب العاجل كما تم إعلامنا .

الكهرباء مسؤولية الجميع فلنحافظ عليها.