الأخبار

رئيس الوزراء يشكل لجنة تحقيق حول وفاة الفتى صلاح زكارنة

شكّل رئيس الوزراء وزير الداخلية د. محمد اشتية اليوم الأربعاء لجنة تحقيق، برئاسة وزير العدل د. محمد شلالدة، للوقوف على ملابسات الأحداث الأمنية التي وقعت ليلة أمس، في بلدة قباطية جنوب جنين، وأدت إلى وفاة المواطن صلاح الدين محمد زكارنة.

وعبّر رئيس الوزراء عن تعازيه لعائلة الشاب الذي أصيب وتوفي نتيجة الأحداث بقباطية، مشيرا إلى أن ما حصل من شأنه تهديد السلم الأهلي بالمدينة وينعكس سلبا على أهالي المنطقة وعلى كافة محافظات الوطن.

وقال اشتية: “شكلنا لجنة التحقيق على مستوى عالٍ من المهنية وستعمل وفق منهجية عمل شفافة في إطار القانون للوقوف على تفاصيل ما حدث من تداعيات، وسنبذل كل جهدنا من أجل إحقاق الحق، وتبيان المسؤولية ومحاسبة المتجاوزين”.

من جانبه، أكد الناطق الإعلامي باسم وزارة الداخلية عميد د. غسان نمر ضرورة توخي الدقة في نقل الأخبار والتصريحات التي من شأنها خلق حالة من الفوضى، وعدم الانجرار وراء الشائعات وضرورة التأكد من صحة المعلومات قبل نشرها.