الأخبار

تنظيم “النجاح تجمعنا” في نسخته الرابعة

نظمت الهيئة الإدارية لرابطة خريجي جامعة النجاح الوطنية، حفل “النجاح تجمعنا” للعام الرابع على التوالي، وذلك في الساحة الرئيسية للحرم الجديد، بحضور مساعد رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية وممثلاً عن إدارة الجامعة د. شاكر البيطار، ورئيسة رابطة الخريجين السيدة عصماء المصري.

كما شهد الحفل حضور عدد كبير من الشخصيات الاعتبارية من أبناء جامعة النجاح الوطنية الخريجين، وهم من أصحاب المناصب في مختلف مؤسسات المجتمع المحلي الحكومية والعامة والخاصة، فضلاً عن ممثلي الطوائف الدينية والأجهزة الأمنية والمحافظات، بالإضافة إلى أعضاء رابطة الخريجين وأبناء جامعة النجاح من مختلف الأجيال.

ورحب الدكتور البيطار بالحضور والخريجين، مشيراً إلى أن خريج النجاح بات بصمة وعلامة نوعية في السوق المحلي والعالمي، وأكبر دليل على ذلك ما يترأسه خريج النجاح في عمله وفي مؤسسات المجتمع المدني.

وأكد على حرص جامعة النجاح على التواصل مع أبنائها بعد تخرجهم، كونهم سفراء للنجاح في المحافل كافة، ومن هنا جاءت الفكرة بإنشاء رابطة للخريجين.

وفي كلمة رابطة خريجي جامعة النجاح الوطنية، قالت المصري “نُرحب بكم أيها الخريجون في بيتكم الثاني، فَسلامٌ إلى كل زميلة وزميل من أبناء النجاح، سلامٌ إلى كل من أحب النجاح، فَها هي النجاح تجمعنا من جديد في هذا اللقاء والحفل الاجتماعي، الذي سَيبقى بصمة وعرف سنوي نتقلد به معكم”.

وأوضحت المصري أهداف رابطة خريجي جامعة النجاح، والتي منها: تأسيس قاعدة بيانات للخريجين لتكون لبنة للتواصل معهم ومشاركاتهم في فعاليات ومشاريع ونشاطات وبرامج تهمهم وتهم الجامعة، وجمع الخريجين ومتابعة أخبارهم وتعريفهم باحتياجات الجامعة وما وصلت إليه من تقدم، مؤكدةً أن الرابطة ممثلة بخريجيها هي شريك للجامعة في عملية البناء والتنمية والتطوير، منوهةً أن المجتمع الفلسطيني مجتمع فتي ولذلك من الضروري تشجيع الشباب ودعمهم واستخراج أفضل ما لديهم للنهوض بالمجتمع.

وإلى جانب الحفل، تم دعوة الحضور لزيارة معرض الصور الخاص بمئوية النجاح، الذي تميّز بدمجه بين الماضي والحاضر عبر احتوائه لمجموعة من الصور الأرشيفية للجامعة التي مثّلت التتبع التاريخي للنجاح طوال مائة عام،

كما تضمن معرضاً آخر من تصاميم وأعمال مُختار ومتميزة لطلبة وخريجي كلية الفنون الجميلة، في ساحة الشطرنج.

كما زار الحضور متحف  مئوية النجاح في كلية الفنون الجميلة أيضاً والذي يتضمن صور مختارة ووثائق أرشيفية توثق تاريخ النجاح طوال مائة عام.

واستكمل حفل (النجاح تجمعنا 4) بسلسلة من الفقرات الفنية والترفيهية، حيث أحيا الحفل الفنان إبراهيم عاشور، وفرقة هوية للفنون الشعبية، والفنان أحمد ملحم.