الأخبار

تحرير طفل فلسطيني اختطفه مستوطنون في قرية بيت دجن بنابلس

اختطف مستوطنون إسرائيليون طفلا فلسطينيا يبلغ من العمر 14 سنة، من قرية بيت دجن في نابلس.

وقالت مصادر إن أهالي البلدة حرروا الطفل، فيما ذكرت أخرى أن جيش الاحتلال هو من أفرج عنه.

وبحسب ما نقلت وسائل إعلامية، فقد نقل المستوطنون الطفل المختطف إلى مستوطنة “ألون موريه” القريبة.
وقال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، نصر أبو جيش، إن المستوطنين اختطفوا الطفل نور رياض مشعطي، بعد مهاجمتهم لعدد من الأطفال في المنطقة الشرقية من البلدة، حيث قام المستوطنون بإطلاق النار تجاه الأطفال واعتقلوا أحدهم ونقلوه إلى مستوطنة ألون موريه المحاذية للقرية”.

وتحدث أبو جيش عن حالة من التوتر الشديد في القرية إذ بدأت مكبرات الصوت في المساجد بالطلب من المواطنين التجمع والانطلاق نحو المستوطنة القريبة.

وقال أبو جيش إن قوات الجيش الإسرائيلي اقتحمت القرية وتحاول منع الشبان من البحث عن الطفل في منطقة قريبة من المستوطنة.