الأخبار

بلدية نابلس تستضيف وفدا تقنيا من بلدية نورينبيرغ الألمانية

بلدية نابلس تستضيف وفدا تقنيا من بلدية نورينبيرغ الألمانية
بلدية نابلس تستضيف وفدا تقنيا من بلدية نورينبيرغ الألمانية

ضمن علاقات التعاون المثمر بين بلديتي نابلس ونورينبيرغ الألمانية، استضافت بلدية نابلس وفدا تقنيا متخصصا في مجال إدارة النفايات الصلبة، حيث كان في استقبالهم المهندس سميح طبيلة رئيس بلدية نابلس والدكتورة مكرم عباس والمهندسة ريما عرفات الأعضاء في المجلس البلدي، وطاقم العلاقات العامة والدولية في بلدية نابلس.

وضم الوفد كلا من الدكتور بيتر بلوشكي، نائب رئيس بلدية نورينبيرغ لشؤون الصحة والبيئة، والدكتور نوربيرت شورجيرز، مدير دائرة العلاقات الدولية، والسيد دانييل نيفاريل من دائرة العلاقات الدولية في المدينة الألمانية، والسيد رامي المصري، منسق علاقات الصداقة بين المدينيتن.

وأعرب طبيلة عن سعادته بزيارة الوفد، معبرا عن اعتزازه بالعلاقة المميزة بين نورينبيرغ ونابلس، والتي أفضت إلى تنفيذ عدد من المشاريع والمبادرات والدعم الملحوظ الذي شهدته بلدية نابلس منذ توقيع اتفاقية التعاون مع المدينة المذكورة.

وهدفت الزيارة إلى الاطلاع على آلية إدارة النفايات الصلبة في بلدية نابلس والتي تشكل إحدى التحديات التي تواجهها البلدية نظرا للتوسع العمراني والتزايد السكاني في المدينة، مقارنة بضعف الإمكانيات، ووضع خطط وآليات عملية لإدارة هذا القطاع الحيوي الهام.

ولتحقيق ذلك، قام الوفد بعقد اجتماعات تقنية وفنية مع ذوي الاختصاص والدوائر ذات العلاقة وكذلك مع مجلس الخدمات المشترك، بالإضافة إلى زيارات ميدانية لمحطة الترحيل الحالية والموقع المقترح لترحيل النفايات في المنطقة الشرقية من المدينة.

كما اطلع الوفد الضيف على وضع الآليات والسيارات الضاغطة التي تم التبرع بها من البلدية الألمانية، ومناقشة آليات الصيانة الدورية لها بدعم من البلدية الألمانية. واتفق الجانبان على أن يقوم الجانب الألماني بتقديم المشورة الفنية وتقديم خطة عملية ومحكمة في إدارة النفايات الصلبة والتخلص منها بطريقة آمنة وسليمة.

وخلصت الزيارة إلى الخروج بعدد من التوصيات أهمها وضع خطة عمل مشتركة بين الجانبين لقطاع إدارة النفايات الصلبة في نابلس وتعزيز إمكانيته صولا إلى تقديم مشاريع لدعم هذا القطاع الهام.

وفي ختام الزيارة التي استمرت لمدة ثلاثة أيام، كرم المهندس طبيلة وعدد من اعضاء المجلس البلدي الوفد الضيف، تقديرا لجهودهم في تعزيز علاقات التعاون والصداقة بين المدينتين وبلديتاهما.