الأخبار

العشر الأواخر .. اطلب العفو والمغفرة من الله

نابلس-شبكة أخبار فلسطين: ابتداء من آذان مغرب يوم السبت وحتى غروب آخر شمس في شهر رمضان أكثروا من قول:

– [ آللهُمّ إنڪَ عَفوٌ تُحِبُ آلعَفو فاعفُ عنآ ]- لا تفرط في ثانية…
ولا تفتر من التكرار ….
فإذا عفا الله عنك..
أفلحت، …
ونجوت،….
وسعدت،…
– يقول إبن القيم رحمه الله :
إذا كنت تدعُو و ضاق عليك الوقت…
و تزاحمت في قلبك حوائجك….
فاجعل كل دُعائك أن يعفو الله عنك…. فإن عفا عنك أتتك حوائجك من دون مسألة….

– [ آللهُمّ إنڪَ عَفوٌ تُحِبُ آلعَفو فاعفُ عنآ ]

استشعر مايتضمنه معناها حيث أن العفو هنا :
عفو في الأبدان ،….
وعفو في الأديان ،….
وعفو من الديان ،….

– فعفو الأبدان : شفاؤك من كل داء.
– وعفو الأديان : توفيقك في الخير ، والعبادة ، والطاعات ،
وكل أعمال الآخرة …
– وعفو الديان : الصفح والعفو والغفران من الله العفو الكريم المنان ..
بمحو الذنب ….،
والتجاوز عنه…. ،
وترك العقوبة عليه….،

– ومن معاني العفو في اللغة :
الزيادة ، والكثرة، فعفو المال زيادته :
{ يسألونك ماذا ينفقون قل العفو }
أى ما زاد عن النفقة الاصلية….
فعفوه بأن يعطيك ما تسأل….
وفوق ما تسأل ….
فأكثروا من قولها …
فهى والله تغنى عن كل دعاء

– ماهو الفرق بين المغفرة والعفو؟

– المغفرة :أن يسامحك الله على الذنب ولكنه سيبقى مسجلا في صحيفتك.

– اما العفو :فهو مسامحتك على الذنب مع محوه من الصحيفة وكأنه لم يكن.
– ووصى الرسول صل الله عليه وسلم به السيدة عائشة رضي الله عنها في شهر رمضان، و فى ليلة القدر….
وأكثروا منه وذكروا به من تحبون

-والصلاة والسلام على أشرف
المرسلين