الأخبار

الاحتلال: تصريح العمل في الداخل سيكون شخصيا باسم العامل فقط

نشرت القناة العبرية الإسرائيلية أنه اعتباراً من السادس من ديسمبر القادم، سيكون تصريح العمل شخصي باسم العامل، وغير مرتبط بصاحب العمل كما كان حتى اليوم.

وأفادت كان الإخبارية العبرية، أن الحكومة ردت على الالتماس الذي تقدمت به منظمة “خط للعامل” للمحكمة العليا الإسرائيلية، عبر وثيقة رسمية مفصلة، وموقع عليها من هيئة السكان والهجرة، اعتباراً من السادس من ديسمبر القادم سيدخل لحيز التنفيذ نظام إصلاحات واسع يتعلق بالعمال الفلسطينيين في “إسرائيل”، والذي سيشمل تصاريح شخصية للعمال، من خلال السماح لهم بالانتقال من عمل لآخر وبشكل مستقل.

وجاء نظام الإصلاحات حسبما صرحت جهات إسرائيلية مختصة للقضاء على عمليات السمسرة غير القانونية، للتأكد من عدم استمرار أي شخص في إيجاد طرق غير مباشرة لابتزاز الأموال من العمال، ولا يقل أهمية هو ضرورة إبلاغ العمال بالقرار.

يذكر أن تصريح العمل في الوقت الحالي يمُنح اليوم لصاحب العمل الإسرائيلي وليس للعامل الفلسطيني نفسه.

إضافة أن الإجراءات الحالية تتيح لكل مقاول عدد محدد من العمال الفلسطينيين يمكنه تشغيلهم، وهو من يختار هؤلاء العاملين.

وهذه الطريقة لمنح التصاريح الحالية تتيح عملية المتاجرة بالتصاريح، وتؤدي لدفع العمال الفلسطينيين مبالغ مالية بشكل غير قانوني بدل سمسرة مقابل العمل في “إسرائيل”، والمبلغ الذي يدفعه العامل يتراوح ما بين 1500-3000 شيكل، وهذا المبلغ يشكل أكثر من نصف الراتب الشهري لمن يتقاضون الحد الأدنى للأجور.

  • نقلا عن المدينة