إعلامي مشترك لمواجهة شائعات كورونا

إنطلاقًا من الشعور بالمسؤولية المجتمعة وفي ظل الظروف التي تمر بها البلاد مع الأنباء عن إصابات بفيروس كورونا في مدينة بيت لحم وما صاحبها من شائعات تسببت بزيادة الهلع بين أبناء شعبنا.

استكمالا لجهودهما في رصد و وقف الشائعات قرر مركز صدى سوشال ومبادرة تيقن إطلاق حملة #حارب_كورونا للتعامل مع الفوضى الإعلامية ووقف الشائعات والتعامل غير المهني مع الأزمة في فلسطين.

وتضع الحملة نصب أعينها هدفًا هامًا يتمثل في مكافحة الشائعات ورصدها والتعامل معها بمنطلق المسؤولية المجتمعية والوطنية.

إنّ هذه المبادرة بمثابة نواة لجهد إعلامي مشترك مع المهتمين من الصحفيين والنشطاء ووسائل الإعلام في مجال مكافحة الشائعات والأخبار المزيفة، وتفتح الحملة المجال للراغبين في المساهمة في تنظيم الجهود وتوحيدها حتى يتم اجتياز هذه الأزمة.

وستطلق الحملة سلسلة من الفعاليات الإعلامية خلال الساعات والأيام القادمة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة في سبيل تحقيق هدفها بالحد من الإشاعة والتوعية من المرض.